مدينة تونس...نحو نظم غذائية حضرية صحية ومرنة ودامجة

كتبه 
Published: 18 حزيران/يونيو 2021
200 مرات

تبعاً للحوار المستقل الافتراضي لمدينة تونس الذي انتظم تحت شعار "نحو نظم غذائية حضرية صحية ومرنة ودامجة لمدينة تونس"، انعقد امس الخميس 17 جوان الجاري تحت اشراف السيدة سعاد عبد الرحيم رئيسة بلدية تونس شيخة المدينة وبالتعاون مع مكتب تونس لمنظمة الأمم المتحدة للأغذية FAO وبرنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية UNHABITAT ومكتب المنسق المقيم للأمم المتحدة ملتقى لتقديم مخرجات الحوار.

وفي مداخلتها أشارت رئيسة البلدية الى أهمية دور رؤساء البلديات في الاستجابة لتطلعات المواطنين وانتظاراتهم باعتبار أنهم الأكثر قربا منهم وعلى ضرورة ان يأخذ المسؤولين البلديين النظم الغذائية والعدالة الغذائية بعين الاعتبار في اتخاذ القرارات المصيرية دون اغفال اهمية التحديات الايكولوجية إضافة الى تشريك المجتمع المدني والقوى الفاعلة للمدينة في رسم المخططات والأهم تنفيذها.

وأكدت أن الهدف الأساسي للبلدية هو تحقيق أمل المواطنين في أن تكون تونس مدينة يستطاب فيها العيش ودعم جاذبية تونس لدى المواطن والسائح .

وبينت أهمية مساهمة الشركات الناشئة ورائدي الأعمال بصفة فعالة في ايجاد الحلول اللازمة للإشكاليات المطروحة بهدف التوصل لخلق مساحة تمكن من تقديم الدعم اللازم والابتكارات والتي من شأنها ان تعزز الصالح العام وتمكن من الوصول الى الغذاء الصحي إلى جانب مختلف الخدمات الاخرى خاصة بالنسبة الى الفئات الضعيفة والمهمشة.

وكما ثمنت رئيسة البلدية ما افضت إليه هذه المبادرة من خلق منصة بين مختلف المتدخلين من شأنها ان تمكن من الاستفادة والإفادة ومن رفع المشاكل المحلية حتى يتم درسها في اطار الحوار الشامل والعالمي حول مستقبل النظم الغذائية وحتى تكون كذلك المبادرة الاولى للأمن الغذائي.

ومن جهته اكد السيد فيليب انكرز من منظمة الاغذية والزراعة للأمم المتحدة على اهمية مبادرة بلدية تونس حول النظم الغذائية الحضرية وضرورة تشريك مختلف الفاعلين في الحوار الذي سيفضي الى افكار وحلول سيتم تقديمها في القمة العالمية للنظم الغذائية ومشاركة تجربة بلدية تونس مع بلديات من العالم.

ومن جهتها ابرزت السيدة عايدة روبانة عن مكتب برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية في تونس اهمية الحوار للتحضير لقمة النظم الغذائية ووضع أهداف التنمية المستدامة لجعل مدينة تونس مدينة مرنة ومستدامة.

وأما السيد ارنو بيرال المنسق المقيم للأمم المتحدة في تونس فقد اعلن انه سيتم خلال الاسابيع القادمة توقيع اتفاقية جديدة مع بلدية تونس لمزيد تعزيز التعاون فيما بينهما.

وتجدر الإشارة ان هذا الملتقى يندرج في اطار الاعداد لقمة الأمم المتحدة للنظم الغذائية 2021 والمقرر عقدها نهاية هاته السنة وفي اطار تحقيق اهداف التنمية المستدامة لسنة 2030.

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة